×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

اوباما يفتح ملف الحريات امام رئيس فيتنام خلال استقباله في البيت الابيض

تطرق الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس مباشرة الى ملف الحريات خلال المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقده مع نظيره الفيتنامي ترويونغ تان سانغ في البيت الابيض.

وقال اوباما امام الصحافيين والرئيس الفيتنامي يقف الى جانبه في المكتب البيضاوي "تباحثنا في المشاكل التي تواجهنا جميعا حول مسألة حقوق الانسان (...) وقد شددنا على ان الولايات المتحدة لا تزال مقتنعة بان علينا جميعا احترام حرية التعبير وحرية المعتقد وحرية التظاهر، وقد كانت لنا محادثة صريحة جدا حول التقدم الذي احرزته فيتنام والمشاكل التي لا تزال قائمة" بالنسبة الى هذا الملف.

واشار اوباما تلميحا الى حرب فيتنام قبل نحو خمسين عاما بعد وصول طليعة "المستشارين" الاميركيين الى فيتنام وبعد 38 عاما على سقوط سايغون.

وقال اوباما "لا يزال حاضرا في ذهننا التاريخ المعقد جدا الذي تتقاسمه الولايات المتحدة مع فيتنام، الا اننا رويدا رويدا كنا قادرين على بناء ثقة واحترام متبادلين".

وفي الوقت الذي تشارك فيتنام في مفاوضات حول "الشراكة بين ضفتي المحيط الهادىء" وهو المشروع الضخم للتبادل الحر المدعوم من الولايات المتحدة، كرر اوباما رغبته بالتوصل الى اتفاق قبل نهاية السنة "لاننا نعرف انه سيساعد في ايجاد وظائف وزيادة الاستثمارات في المنطقة وفي بلدينا".

كما دعا اوباما مجددا الى حل الخلافات الاقليمية في بحر الصين الشمالي بطرق سلمية كما اشاد بموقف فيتنام في هذا الملف الذي تتواجه فيه الصين مع العديد من حلفاء الولايات المتحدة.

وهي الزيارة الثانية لرئيس فيتنامي الى البيت الابيض منذ العام 1975.

 

×