×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

روسيا: رائحة الحرب الباردة تفوح من مناورات مرتقبة للناتو

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنها شعرت بأن رائحة الحرب الباردة تفوح من مناورات عسكرية يخطط حلف شمال الأطلسي (الناتو) لتنفيذها هذا العام.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان نشرته وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي) حول محتويات الخطاب الذي يلقيه نائب وزير الدفاع الروسي، أناتولي انتونوف، في اجتماع مجلس روسيا – الناتو، اليوم إنها ترى أن "مناورة ستيدفاست جاز 2013" التي ستنفذها قوات (الناتو) في بولندا وليتوانيا ولاتفيا واستونيا، "تفوح منها رائحة الحرب الباردة".

وتتضمن فعاليات المناورة قيام قوات الناتو بردّ على عمل عدواني يستهدف بولندا.

من جهتها تستعد روسيا لتنفيذ "مناورة الغرب - 2013" في أراضي بيلاروسيا وفي الغرب الروسي وبحري بارينتس والبلطيق، بمشاركة وحدات من القوات المسلحة البيلاروسية.

وتتضمن فعاليات هذه المناورة التي سيشارك فيها نحو 13 ألف جندي وضابط، قيام القوات المشاركة بالتصدي لمجموعات مسلحة تحاول التوغل إلى الأراضي البيلاروسية.

وذكّرت وزارة الدفاع الروسية بأنها أعلنت عن تفاصيل المناورة الروسية البيلاروسية المشتركة المرتقبة في حين لم يعلن حلف شمال الأطلسي عن تفاصيل حول فعاليات مناورة "ستيدفاست جاز" وأهدافها.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء الماضي، أن وحدات من قوات الصواريخ الإستراتيجية الروسية في منطقة أورنبورغ بدأت مناورة تهدف إلى التأكد من مدى الجاهزية القتالية لقوات الصواريخ الإستراتيجية.

وكانت قوات المنطقة العسكرية الشرقية قد اختتمت تدريباتها في شرق روسيا بمشاركة وحدات من قوات المنطقة العسكرية المركزية، شاهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعض فعالياتها.

ووصف بوتين ما شاهده بالمناورات المنقطعة النظير، مشيراً إلى أن روسيا لم تر مثيلاً للمناورات التي نفذتها القوات الروسية في شرق البلاد في هذه الأيام.

 

×