×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

قصر باكنغهام يرفض تأكيد عودة الأمير هاري للخدمة في أفغانستان

رفض قصر باكنغهام، المقر الرسمي للملكة اليزابيث الثانية في لندن، تأكيد عودة الأمير هاري، المصنّف ثالثاً في ترتيب ولاية العرش، إلى أفغانستان مرة ثالثة للخدمة مع القوات البريطانية.

وقالت صحيفة (ميل أون صندي) اليوم الأحد، إن الأمير هاري، البالغ من العمر 28 عاماً، متحمّس للعودة إلى أفغانستان للقيام بآخر مهمة في ولاية هلمند مع القوات البريطانية، بعد تخرّجه قبل أسبوعين كقائد لمروحية (أباتشي) الهجومية، بعد أن كان مساعد طيار حين خدم هناك في وقت سابق من هذا العام.

وأوردت تقارير صحفية أن وحدة الأمير هاري ستعود إلى أفغانستان في مايو من العام المقبل، ما أثار تكهنات باحتمال عودته إلى هناك للخدمة مع القوات البريطانية قبل انسحابها المقرر أواخر العام المقبل.

ونسبت الصحيفة إلى متحدث باسم قصر الملكي قوله "لايمكننا التعليق على التقارير، وأي شيء من هذا القبيل هو حصراً من اختصاص وزارة الدفاع".

وكان الأمير هاري خدم عدة أسابيع مع القوات البريطانية في جنوب أفغانستان أواخر العام 2007 ومطلع العام 2008 وتم سحبه من هناك على محمل السرعة بعد الكشف عن وجوده في ولاية هلمند، كما خدم هناك 4 أشهر بين سبتمبر 2012 و يناير 2013.

 

×