×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

"اليونيسكو" تعرب عن قلقها الشديد ازاء تهريب التحف الفنية من سورية

اعلنت سفيرة روسيا الدائمة لدى منظمة الامم المتحدة للثقافة والفنون الـ"يونيسكو" اليانورا ميتروفانوفا عن قلق المنظمة العميق ازاء عمليات التهريب الضخمة للتحف الفنية من سورية.

وقالت ميتروفانوفا في لقاء مع اذاعة "صوت روسيا" يوم الاثنين 15 يوليو انه يتوجب حاليا تنفيذ آليات معاهدة منع تهريب التحف الفنية وتطبيقها في سورية، مشيرة الى حدوث "نهب وتهريب غير شرعي ضخم للآثار والفن وغيرها، لذلك توجهت لجنة التراث العالمي بالدرجة الأولى الى الدول المجاورة (لسورية)، اذ من الواضح انه من خلالها يجري ذلك.

كما توجهت كذلك بهذا الخصوص الى الانتربول (الشرطة الدولية) واجهزة الجمارك".

وبشأن الحفاظ على الاثار ذات الاهمية العالمية اكدت ميتروفانوفا ان "حلب الآن مدمرة فعلا ، وهي تعتبر من مواقع التراث العالمي، فيما تبقى المواقع الأخرى مهددة في ظروف الحرب الأهلية" بسورية.

وأفاد تقرير نشر في مارس الماضي بأن آثارا قيمتها 2 مليار دولار قد هربت الى خارج سورية، كما أدت ايضا الحرب الأهلية الى إحداث دمار لا يمكن إصلاحه لعدد من اهم المواقع التاريخية في العالم.