الشرطة الاندونيسية تتعقب 131 سجينا فروا خلال تمرد في سجنهم

وسعت الشرطة الاندونيسية السبت عملية البحث عن 131 سجينا بينهم متشددون فروا من سجن مكتظ اثر تمرد اسفر عن خمسة قتلى، بحسب ما اكده متحدث.

وقام السجناء باعمال تخريب في السجن الواقع في مدينة ميدان بجزيرة سومطرة حيث اشعلوا اطارات ورشقوا الحراس بزجاجات احتجاجا على انقطاع الكهرباء ونقص المياه في السجن.

وحاصرت السنة النيران سجن تانجونغ غوستا مما ادى الى مقتل ثلاثة سجناء واثنين من موظفي السجن حوصرا داخل مكتبهما.

وقال المتحدث باسم شرطة شمال سومطرة هيرو براكوسو لوكالة فرانس برس "قمنا بتعزيز جهودنا وابلغنا جميع قوات الشرطة في جزيرة سومطرة بتنفيذ عملية مطاردة واسعة".

وتمكنت قوات الامن من استعادة السيطرة على السجن بعد ظهر الجمعة واعادت القاء القبض على 81 سجينا من اصل 212 فروا، بحسب المتحدث الذي اضاف ان من بين الفارين اربعة مدانين بالارهاب.

واكد المتحدث "تشديد الامن في كافة نقاط العبور الحدودية مع اقليم شمال سومطرة" مضيفا ان فرقة النخبة 88 لمكافحة الارهاب تشارك في العملية.

و"الارهابيون" الاربعة الفارون دينوا لمشاركتهم في تدريبات على شن هجمات مشابهة لهجمات بومباي تستهدف شخصيات اندونيسية بارزة ولتورطهم في السطو على مصرف لتمويل انشطة ارهابية، بحسب ما اكدته الشرطة في وقت سابق.

ويقوم الف عنصر من الشرطة والجنود بحراسة السجن.

 

×