بدء تحقيق بعد انفجار قرب مسجد في بريطانيا

فتح قسم مكافحة الارهاب في شرطة وست ميدلاندز الجمعة تحقيقا بعد وقوع انفجار قرب مسجد في تيبتون بوسط بريطانيا.

وتم اخلاء المحيط القريب للمسجد وضرب طوق امني بعد انفجار قوي تحدث عنه شهود.

وقالت الشرطة المحلية التي وصلت الى مكان الحادث بعد ظهر الجمعة ان سكانا عثروا على بقايا ومسامير في المكان، نافية وقوع اي اصابات.

وافاد متحدث باسم الشرطة ان "التحقيق يجريه قسم مكافحة الارهاب في وست ميدلاندز الذي يتعامل مع الحادث على انه ذو طبيعة ارهابية".

وتزامن هذا الانفجار مع دفن الجندي لي ريغبي الذي اغتيل بوحشية في الشارع بيد شخصين اسلاميين مفترضين في 22 ايار/مايو الفائت.

ومذذاك، شهدت بريطانيا تصاعدا في عدد الحوادث التي تستهدف مسلمين. وكانت الشرطة اعتقلت في 27 حزيران/يونيو رجلا في الخامسة والسبعين يشتبه بانه وضع قنبلة يدوية الصنع انفجرت قرب مسجد في برمينغهام (وسط) على بعد عشرة كلم من تيبتون من دون ان تسفر عن ضحايا او اضرار جسيمة.