القضاء الروسي يدين الحقوقي مانيتسكي بالتهرب الضريبي على الرغم من وفاته في 2009

اعلنت وكالات الانباء الروسية ان محكمة في موسكو دانت الحقوقي سيرغي مانيتسكي الذي كان مستشارا لصندوق هرميتيج كابيتال الغربي بالتهرب الضريبي على الرغم من وفاته في 2009.

وادين ايضا في الجلسة نفسها رئيس الصندوق وهو البريطاني وليام براودر الذي يحاكم غيابيا، بالتهرب الضريبي.

ويواصل القاضي في محكمة تفيرسكوي في موسكو تلاوة الحكم الذي يفترض ان يغلق ملف مانيتسكي في نهايته ويصدر حكم على براودر.

وتسبب هذه القضية توترا بين واشنطن وموسكو.

وكانت النيابة العامة طلبت في جلسة سابقة الحكم بالسجن تسع سنوات على براودر.

ويمثل براودر وماينتسكي في المحاكمة محامون عينهم القضاء الروسي.

والمحاكمات بعد الوفاة ممكنة في روسيا منذ قرار صدر في يوليو 2011 عن المحكمة الدستورية التي رأت ان شخصا متوفيا يمكن ان يحاكم اذا طلبت عائلته ذلك لرد الاعتبار اليه.

لكن لم تطلب ارملة او والدة مانيتسكي محاكمة بل احتجتا على اعادة فتح التحقيق في اغسطس 2011 من قبل النيابة.

وتوفي سيرغي مانيتسكي الذي كان مستشارا لصندوق الاستثمار الغربي هيرميتيج كابيتال عن 37 عاما في السجن في موسكو في نوفمبر 2009 بعد احد عشر شهرا على توقيفه.

وقد اوقف في 2008 بعدما تحدث عن مؤامرة مالية كبرى بقيمة 5,4 مليارات روبل (130 مليون يورو) دبرها برايه مسؤولون في الشرطة ودائرة الضرائب على حساب الدولة الروسية وهرميتيج كابيتال.

 

×