واشنطن تمنع دخول دبلوماسي سوري الى اراضيها

منعت الولايات المتحدة دخول دبلوماسي سوري رفيع الى اراضيها لتولي منصب في السفارة السورية في واشنطن، وفق ما اعلنت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جينيفر بساكي الاربعاء.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلت ان علي دغمان لم يسمح له بدخول الاراضي الاميركية ما ان وصل الثلاثاء الى مطار واشنطن الدولي.

وقالت بساكي "يمكننا التاكيد انه تم الغاء تاشيرته"، مؤكدة ايضا هوية الدبلوماسي.

واضافت "بالنظر الى الهجمات المستمرة للنظام السوري على شعبه، اتخذنا اجراءات لنحصر في شكل اكبر دخول من تبقى من الدبلوماسيين السوريين".

وذكرت "وول ستريت جورنال" ان علي دغمان كان سيتولى منصب القائم بالاعمال ما يجعله المسؤول الثاني في السفارة السورية. ولم توضح المتحدثة ما اذا كان الدبلوماسي قد طرد من البلاد.

واغلقت الولايات المتحدة قبل اشهر عدة سفارتها في دمشق بسبب المعارك المستمرة في سوريا، لكن دمشق لم تغلق سفارتها في واشنطن رغم عدم وجود السفير.

ويعتبر المسؤولون الاميركيون ان النظام السوري بات يفتقر الى الشرعية بحيث لم تعد واشنطن تعترف به.

ولم توضح بساكي المكان الذي حصل فيه الدبلوماسي السوري على تاشيرة ولا تاريخ هذا الامر.

 

×