×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

رئيس المفوضية الأوروبية يصل إلى الجزائر في زيارة رسمية

وصل رئيس المفوضية الأوروبية جوزي مانويل باروسو، مساء اليوم السبت، إلى الجزائر في زيارة رسمية هي الأولى له تستمر يومين، بدعوة من رئيس الوزراء عبد الملك سلال.

وقالت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان، إن "هذه الزيارة الهامة ستكون مناسبة لاستعراض حالة وآفاق علاقات التعاون والشراكة بين الجزائر والإتحاد الأوروبي في إطار تطبيق اتفاق الشراكة" الذي بدأ تنفيذه العام 2005 والذي تنتقده الجزائر لقلة فوائده عليها.

وستسمح الزيارة للطرفين "بتعميق الحوار والتشاور حول المسائل الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك".

واعتبرت أن الزيارة تأتي "في سياق مؤاتٍللغاية فيما يخص العلاقات الثنائية التي ما فتئت تتطور في مختلف الميادين وهذا منذ دخول اتفاق الشراكة حيّز التنفيذ في 2005".

ورأت أن إبرام اتفاق حول مراجعة رزنامة التفكيك الجمركي ومباشرة مناقشات حول مشاركة الجزائر في السياسة الأوروبية للجوار المتجدد، يعكس "الإرادة المتقاسمة لكلا الطرفين في جعل من هذا الإطار للتعاون الشامل أداة لترقية شراكة ذات منفعة متبادلة وعلاقات ثقة قوية وتضامنية ومتنوعة".

كما تعكس زيارة باروسو الأولى إلى الجزائر "إرادة وتطلع الطرفين إلى إضفاء بعد استراتيجي على علاقات الصداقة والتعاون التي تربطهما تكون في مستوى تطلعاتهما".

وينتظر أن يجري باروسو مباحثات مع سلال، ورئيس مجلس الأمة (الغرفة العليا في البرلمان) عبد القادر بن صالح، ورئيس المجلس الشعبي الوطني (الغرفة السفلى في البرلمان) وأعضاء من الحكومة.

وانتقدت الجزائر بشدة اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي لقلة نتائجها فوائدها عليها، إذ كشفت وزارة التجارة الجزائرية أنه منذ دخول اتفاقية الشركة مع الإتحاد الأوروبي حيّز التنفيذ فإن الجزائر أصبحت تصدر دولاراً واحداً إلى الإتحاد مقابل 20 دولار واردات منه.

 

×