جاسوسة روسيا الحسناء آنا تشابمان تعرض الزواج على.. سنودن

ربّما يكون الموظف السابق في الاستخبارات الأميركية، إدوارد سنودن، قد وجد شريكة حياة له في روسيا، فقد عرضت الجاسوسة الروسية الحسناء، آنا تشابمان، الزواج عليه عبر الشبكة العنكبوتية.

وكتبت تشابمان البالغة من العمر 31 عاماً في تغريدة على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" مساء أمس الأربعاء، "سنودن، أتتزوجني؟".

وقالت في تغريدة أخرى لـ سنودن البالغ من العمر 30 عاماً "هل ستعتني بأطفالنا؟".

وكانت تشابمان المعروفة بالجاسوسة الحسناء، اعتقلت بالولايات المتحدة واعترفت لاحقاً بعملها لحساب شبكة تجسس تابعة للمخابرات الروسية، في يونيو/حزيران 2010، وقد أعيدت إلى روسيا بإطار صفقة تبادل جواسيس، هي الأكبر من نوعها منذ نهاية الحرب الباردة.

أما سنودن، فهو ملاحق من قبل الولايات المتحدة لكشفه عن معلومات خطيرة عن برامجها للمراقبة الإلكترونية، ووصل في 21 حزيران/يونيو الفائت إلى موسكو قادماً من هونغ كونغ حيث كان يقيم، وطلب اللجوء السياسي.

 

×