×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

ليفني: أوروبا تنظر لإسرائيل كدولة استعمارية والمقاطعة لن تنحصر بمنتجات المستوطنات

حذرت وزيرة العدل الإسرائيلية ورئيسة طاقم المفاوضات مع الفلسطينيين، تسيبي ليفني، من عدم استئناف المفاوضات الإسرائيلية – الفلسطينية وقالت إن أوروبا تنظر لإسرائيل على أنها دولة استعمارية بسبب استمرار الاحتلال في الأراضي الفلسطينية وأن المقاطعة لن تبقى محصورة ببضائع المستوطنات وإنما ستصل إلى إسرائيل.

ونقل موقع صحيفة "هآرتس" الالكتروني عن ليفني قولها أمام مؤتمر مدققي الحسابات المنعقد في مدينة إيلات، مساء اليوم الاثنين، إنه "إذا لم يحدث تقدما سياسيا أمام الفلسطينيين فإن المقاطعة الأوروبية للبضائع لن تتوقف عند المستوطنات فقط وإنما ستشمل إسرائيل كلها".

ودعت ليفني الشبان في إسرائيل الذين يتظاهرون ضد تصدير الغاز الطبيعي، الذي تم اكتشافه قبالة الشواطئ الإسرائيلية، إلى التظاهر من أجل التوصل إلى اتفاق سلام إسرائيلي – فلسطيني.

وأضافت ليفني أن الخطاب في أوروبا، وبضمن ذلك الخطاب المتعلق بالقضايا الاقتصادية بات أيديولوجيا أكثر ولذلك تتصاعد الدعوات لفرض مقاطعة اقتصادية ضد إسرائيل، مشيرة إلى أنه "صحيح أن هذا يبدأ بالمستوطنات، لكن مشكلتهم هي مع إسرائيل التي يعتبرونها دولة كولونيالية، ولذلك فإن هذا لن يتوقف عند المستوطنات وإنما سيطال إسرائيل كلها".

وانتقدت ليفني وسائل الإعلام الإسرائيلية التي نشرت تقارير قالت فيها إن وزير الخارجية الأميركي جون كيري فشل في جهوده لاستئناف المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين، وقالت إنه يجب كيل المديح لكيري وجهوده "وهناك من تنفس الصعداء بعد مغادرة كيري، لكن نحن ما زلنا هنا مع المشكلة وسنتمر في بذل الجهود من أجل حلها".

 

×