×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

تركيا تأمل بدعم الماني لانضمامها الى الاتحاد الاوروبي

عبر وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو عن الامل في ان تدعم المانيا ترشح بلاده للانضمام الى الاتحاد الاوروبي، وذلك في مقابلة مع مجلة "فوكس" الالمانية نشرت السبت، في وقت تظهر برلين ترددا حيال هذه المسالة.

وقال الوزير التركي ان "الانضمام الى الاتحاد الاوروبي يظل اولوية استراتيجية لتركيا. ننتظر من المانيا بالتاكيد، بوصفها عضوا نافذا في الاتحاد الاوروبي، دعما في هذه العملية وايضا بالنظر الى علاقتنا الخاصة".

ورغم ان برلين وافقت الثلاثاء على ان يفتح الاتحاد الاوروبي في الخريف المقبل فصلا جديدا في مفاوضاته مع انقرة، فان المستشارة انغيلا ميركل لا تفوت فرصة للاعراب عن تحفظها حيال انضمام تركيا للاتحاد.

وفي هذا السياق، اظهر استطلاع للراي نشر في العدد نفسه من "فوكس" ان 58 في المئة من الالمان يعتبرون ان استمرار مفاوضات الانضمام مع تركيا يشكل خطا، في حين راى 34 في المئة فقط ان الحكومة الالمانية كانت على حق حين وافقت على فتح فصل جديد في المفاوضات مع انقرة.

وفي برنامجهما الانتخابي للانتخابات التشريعية المقبلة في الخريف، تدعو ميركل وحزبها المحافظ الى "تعميق وتحسين الشراكة" بين الاتحاد الاوروبي وتركيا من دون اي اشارة الى انضمام كامل.

والخميس، قالت ميركل امام النواب الالمان "اذا كانت تركيا شريكا مهما" لاوروبا فان "القيم الاوروبية (..) غير قابلة للتفاوض"، في اشارة مباشرة الى المواجهات بين الشرطة التركية والمتظاهرين المناهضين لرئيس الوزراء رجب طيب اردوغان في الاسابيع الاخيرة.

في المقابل، راى داود اوغلو في هذه المواجهات "اشارة الى ديموقراطية صحية" حيث "يمكن انتقاد جميع اعضاء الحكومة واي رجل سياسي".

واكد ان "الديموقراطية التركية ليست ديموقراطية من الدرجة الثانية"، معتبرا ان المتظاهرين في بلاده "وظفوا" تحرك الشرطة لتحقيق "اهدافهم غير القانونية".

 

×