الاكوادور منحت سنودن جواز مرور

افادت قناة اونيفيزيون الاميركية الناطقة باللغة الاسبانية الخميس ان الاكوادور منحت المستشار السابق لدى الاستخبارات المركزية الاميركية (سي.اي.ايه) ادوارد سنودن المطلوب من واشنطن، والعالق في منطقة الترانزيت بمطار موسكو، "جواز مرور".

وبدأ ادوارد سنودن الخميس يومه الخامس في مطار تشيريميتييفو بموسكو بعد ان غادر هونغ كونغ الاحد في حين الغت واشنطن جواز سفره وطالبت بتسليمها هذا المستشار السابق في المعلوماتية واتهمته بالتجسس لانه كان مصدر تسريب معلومات خطيرة عن برامج اميركية للتجسس على الاتصالات.

ونشرت اونيفيزيون على موقعها نسخة من وثيقة بتاريخ 22 حزيران/يونيو صدرت عن قنصلية الاكوادور العامة في لندن باللغتين الاسبانية والانكليزية.

وجاء في الوثيقة ان "القنصل العام للاكوادور في لندن يمنح جواز المرور هذا للمواطن الوارد اسمه آنفا، وتمنح هذه الوثيقة للسماح لصاحبها بالسفر الى الاكوادور بهدف اللجوء السياسي".

واضافت الوثيقة انه "يطلب من سلطات بلد الترانزيت ان تقدم المساعدة المناسبة لصاحب الوثيقة كي يتمكن من مواصلة سفره الى الاكوادور".

وورد في الوثيقة المتضمنة في صفحة طبع عليها ختم الاكوادور، اسم سنودن ومكان وتاريخ ميلاده ولون شعره وعينيه وقامته ووضعه العائلي.

ووقع الوثيقة فيدل نرفايز نرفايز بصفته "القنصل العام للاكوادور في لندن".

وقد نفت الاكوادور الاربعاء ان تكون منحت وثيقة سفر لادوارد سنودن العميل الاستخباراتي الاميركي السابق وابقت بذلك على الترقب حول طلبه اللجوء مشددة على ان دراسة وضعه قد تأخذ يوما او شهرا.

وتستقبل سفارة الاكوادور في لندن ايضا جوليان اسانج مؤسس موقع ويكيليكس الذي نشر مئات الاف الوثائق السرية سنة 2010، وذلك تفاديا لنقله الى السويد حيث هو مطلوب لمحاكمته بتهمة الاعتداء الجنسي.