وكالة التحقيق الفيدرالية الباكستانية تعتبر مشرّف متهماً رئيسياً باغتيال بوتو

اعتبرت وكالة التحقيق الفيدرالية الباكستانية، اليوم الإثنين، الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرّف المتهم الرئيسي في اغتيال رئيسة الوزراء السابقة، بنظير بوتو، واتهمته أمام محكمة مكافحة الإرهاب في روالبيندي.

وأفادت وسائل إعلام باكستانية أن الوكالة تقدّمت بلائحة اتهام مؤلفة من 4 نقاط ضد مشرّف لدى محكمة مكافحة الإرهاب في روالبيندي، تضمّنت اتهاماً بتدبير مؤامرة ترتبط باغتيال بوتو.

وقدّمت لائحة الاتهام اليوم حيث اشتملت على أقول 4 شهود بينهم صحافيان أميركيان، وتصاريح لبوتو نفسها. وضمّت اللائحة أيضاً اتهامات لمشرّف بالإرهاب.

وأمرت المحكمة الرئيس السابق بالمثول أمامها في جلسة الاستماع المقبلة في 2 تموز/يوليو.

وأعلن رئيس الوزراء الباكستاني، نواز شريف، أمس الإثنين، أن مشرّف، سيحاكم بتهمة الخيانة العظمى.

يشار إلى أن مشرّف الذي عاد إلى باكستان في آذار/مارس بعد 3 سنوات في المنفى، هو قيد الإقامة الجبرية، في مزرعته قرب إسلام آباد بعد إلغاء كفالته بقضية قتل الزعيم البلوشي، أكبر بوغتي عام 2005.

وإلى جانب قضية الخيانة العظمى، يواجه مشرّف قضية وضع قضاة قيد الإقامة الجبرية واغتيال رئيسة الوزراء السابقة، بنظير بوتو.

 

×