×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

البرلمان القيرغيزي يوافق على إغلاق مركز الترانزيت الأميركي في مطار ماناس

وافق البرلمان القيرغيزي اليوم الخميس على إغلاق القاعدة الأميركية في مطار ماناس المستخدمة كمحطة ترانزيت لإيصال الإمدادات لقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) المنتشرة في أفغانستان.

وذكرت وكالة الأنباء القيرغيزية الرسمية أن البرلمان صوت لمصلحة إلغاء اتفاقية مع واشنطن بشأن مركز الترانزيت الأميركي في مطار "ماناس" اعتباراً من 11 يوليو/تموز 2014، بعد ثلاث قراءات.

وصوت 91 نائباً لمصلحة إلغاء الاتفاقية، بينما عارضها 5، على أن يحال القانون إلى رئيس البلاد للتوقيع عليه كي يدخل حيز التنفيذ.

ويعني القرار إغلاق القاعدة الأميركية المستخدمة كمحطة ترانزيت لإيصال الإمدادات للناتو في أفغانستان، على أن يغادر العسكريون الأميركيون أراضي قيرغيزستان بحلول 11 يوليو/تموز من العام المقبل.

وكانت الحكومة القيرغيزية رفعت مشروعها بإلغاء الاتفاقية إلى البرلمان في 21 مايو الماضي وبررت قرارها بأن مهمة القوات الدولية في أفغانستان تنتهي في عام 2014، ولذلك لا توجد هناك حاجة لمواصلة استخدام القاعدة.

وكان الناتو افتتح قاعدة جوية في بيشكيك عام 2001 لتأمين الدعم اللوجستي لقواته في أفغانستان إلاّ أن السلطات القيرغيزية أعلنت عام 2009 خططاً لإغلاقها ولكنها بعد مشاورات مع واشنطن وافقت على أن تكون مركز ترانزيت بدلاً من قاعدة جوية.

ويقوم المركز بمساندة قوات الائتلاف الدولي العاملة في أفغانستان، حيث ترابط طائرات التزود بالوقود كما تتوقف فيه طائرات النقل العسكرية المتوجهة إلى أفغانستان والآتية منها، ويعمل فيه نحو 1000 عسكري أميركي.

ويذكر أن الرئيس القيرغيزي، الماز بيك اتامبايف، أعلن عدة مرات، أنه بعد عام 2014 لن يبقى في مطار "ماناس" "أي وجود عسكري"، وقال "إننا ننفذ التزاماتنا الدولية بصدق"، مشيراً إلى أن "الاتفاقية مع الولايات المتحدة الأميركية بشأن مركز الترانزيت ستبقى سارية المفعول لغاية صيف عام 2014".

 

×