الـ'أف بي أي' يستخدم الطائرات من دون طيّار للمراقبة داخل الولايات المتحدة

اعترف مدير مكتب التحقيقات الفدرالية الأميركية (أف بي أي) روبرت ميولر، باستخدام طائرات من دون طيّار في مهام مراقبة محدودة في داخل الولايات المتحدة.

وقال ميولر في شهادة أمام لجنة القضاء في مجلس الشيوخ مساء أمس الأربعاء، إن استخدام الطائرات من دون طيّار يأتي "بشكل قليل جداً ومحدود".

وأضاف أن مهام المراقبة "مركّزة بشكل ضيّق على قضايا محدّدة وحاجات محدّدة".

وقال الـ"أف بي أي" في بيان لاحق إن الطائرات من دون طيّار تستخدم فقط لمراقبة أهداف غير متحركة وتفادي تعريض ضباط إنفاذ القانون للمخاطر العالية.

يذكر أن الولايات المتحدة تقول علناً إنها تستخدم الطائرات من دون طيّار لمراقبة الحدود الأميركية – المكسيكية.

من جهتها، وصفت رئيس اللجنة في مجلس الشيوخ ديان فاينستاين، استخدام الطائرات من دون طيّار بـ"التهديد الأكبر لخصوصية اللأميركيين".

 

×