هولاند ينتقد روسيا ولا يتوقع تقدما خلال قمة مجموعة الثماني حول سوريا

انتقد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاثنين تسليم روسيا اسلحة لنظام دمشق معتبرا انه يجب "الا نأمل كثيرا" في احراز تقدما في الملف السوري خلال قمة مجموعة الثماني التي تعقد في الستر.

وقال هولاند لصحافيين لدى وصوله الى ايرلندا الشمالية "كيف يمكننا ان نقبل بان تستمر روسيا في تسليم نظام بشار الاسد اسلحة في حين لا تتلقى المعارضة سوى كميات محدودة من الاسلحة وهي تتعرض اليوم للقتل؟".

واضاف "كيف يمكننا ان نقبل بان هناك اليوم ادلة على استخدام اسلحة كيميائية من دون ان يكون هناك ادانة من الاسرة الدولية ومجموعة الثماني؟"، بعد ان اعربت روسيا عن شكوكها في الادلة التي قدمها الغربيون في هذا الخصوص.

وسيلتقي هولاند نظيره الروسي فلاديمير بوتين على انفراد قبل افتتاح القمة بعد الظهر على ان يلتقي بوتين مساء نظيره الاميركي باراك اوباما.

وقال هولاند "اعتقد انه علينا الا نتوهم كثيرا فاننا لن نجد هنا خلال قمة مجموعة الثماني الحل. لكن قد تكون القمة مرحلة يدرك خلالها كل طرف ما تمر به سوريا".

واضاف "سيكون هناك هذا النقاش ليس لوضع روسيا جانبا بل لافهامها انه يجب تنظيم مؤتمر السلام في جنيف من اجل مصلحة المنطقة والسلام في العالم لايجاد حل سياسي".

وتحاول واشنطن وموسكو تنظيم مؤتمر دولي لفتح مفاوضات بين الاطراف السورية لكن تنظيمه يبقى صعبا بسبب الخلافات بين الجهات المشاركة فيه.

وقال هولاند "من الافضل تنظيمه في اقرب فرصة ممكنة". وكان من المقرر اصلا تنظيم المؤتمر في يونيو لكنه سينظم في يوليو في اقرب فرصة.

 

×