"تواصل تحسن" صحة مانديلا

قال رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما الاحد ان صحة الرئيس السابق نلسون مانديلا "تواصل تحسنها" بعد اكثر من اسبوع من علاجه في المستشفى لاصابته بالتهاب في الرئة رغم ان حالته لا تزال خطرة.

وصرح زوما امام تجمع عام "كما تعلمون الرئيس نلسون مانديلا لا يزال في المستشفى في بريتوريا. نحن ممتنون لان صحته تتحسسن". واضاف "خلال اليومين الماضية، ورغم ان حالته لا تزال خطرة، الا ان اطباء مانديلا قالوا انه يتحسن بشكل مضطرد. ويواصل التفاعل مع عائلته".

وادخل مانديلا (94 عاما) المناضل ضد الفصل العنصري واول رئيس جنوب افريقي اسود، الى مستشفى خاص في بريتوريا فجر 8 يونيو، في رابع مرة يدخل فيها المستشفى منذ ديسمبر الماضي.

وزار مانديلا في المستشفى هذا الاسبوع زوجته غراسا وزوجته السابقة ويني وبناته الثلاث ومعظم احفاده ال17.

وعلى الرغم من انسحابه من الحياة العامة منذ سنوات، ما زال مانديلا من الشخصيات المحببة في جنوب افريقيا بعد نجاحه في تفادي اندلاع اعمال عنف عرقية خلال عملية نقل السلطة بين نظام الفصل العنصري والنظام الديموقراطي في العام 1994.

 

×