×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

روسيا : القوى التي تعرقل الحل السياسي في سوريا تقف وراء تفجيري دمشق

اتهمت وزارة الخارجية الروسية من وصفتها بالقوى التي تعرقل الحل السياسي في سوريا مسؤولية التفجيرين اللذين وقعا اليوم الثلاثاء وخلفا 14 قتيلاً و31 جريحاً.

وقالت الوزارة في بيان اليوم "من الواضح أن هذه الجريمة يقف وراءها أولئك الذين يحاولون عرقلة الانتقال إلى الحل السياسي للأزمة السورية، لا سيما في المرحلة الخطيرة الراهنة التي يتم فيها الإعداد للمؤتمر الدولي وفق الاتفاقيات الروسية الأميركية المعقودة في 7 مايو في موسكو".

ودعت إلى وجوب وضع حد "لمحاولات إطالة المواجهة المسلحة في البلاد وتحويل سوريا السلمية والمتسامحة إلى قاعدة للإرهاب الدولي والتطرف".

وجددت الوزارة دعوتها إلى شركاء روسيا "لدعم الجهود الرامية إلى إيجاد حل سياسي تفاوضي للأزمة السورية وإدانة جرائم الإرهابيين وداعميهم وموجهيهم بشدة".

يشار الى أن 14 شخصاً قتلوا وأصيب 31 بجروح في تفجيرين في ساحة المرجة قرب شرطة الانضباط في بدمشق صباح اليوم.