الرئيس البيروفي السباق فوجيموري يعتبر نفسه "سجينا سياسيا"

اعتبر الرئيس البيروفي السباق البرتو فوجيموري الذي ينفذ حكما بالسجن لمدة 25 عاما بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية والفساد، نفسه بمثابة سجين سياسي بريء، حسب ما اعلن السبت رئيس اللجنة البوريفية للعفو الرئاسي.

وقال اوسكار ايزانوا ان "فوجيموري قال لنا انه يعتبر نفسه بمثابة سجين سياسي وبريء وهو لا يشعر باي ندم".

وكان يشير الى لقاء عقد في نيسان/ابريل مع الرئيس البوريفي السابق في السجن الذي يقضي فيه فوجيموري حكما بالسجن لمدة 25 عاما بتهمة التعذيب والقتل والفاسد ارتكبها خلال فترة حكمه للبلاد (1990-2000) في اطار تصديه لمتمردي "الدرب المضيء" (ماويون).

ورفع التقرير الذي وضعه اوسكار ايزانوا الى الرئيس الدولة اولانتا هومالا الذي رفض الجمعة اصدار عفو عن البرتو فوجيموري.

 

×