×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

اطلاق نداء عاجل للصليب الاحمر لجمع 75 مليون دولار للاجئين السوريين

اطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر والهلال الاحمر الخميس نداء عاجلا لجمع 71,5 مليون فرنك سويسري (75,3 مليون دولار) لدعم اللاجئين السوريين في المنطقة، داعيا المجتمع الدولي لتقديم المزيد من الدعم لهم.

وقال ستيفن ماكاندرو، رئيس العمليات الطارئة لازمة سوريا لدى الاتحاد، خلال مؤتمر صحافي في عمان ان "الاحتياجات في ازدياد، ونحتاج مزيدا من الدعم وهذا انعكاس للاحتياجات المتزايدة في الدول المجاورة لسوريا، فكل يوم هناك من يفر الى دول الجوار ويفرض المزيد من الضغط على هذه الدول".

واضاف ان "الاتحاد اطلق نداءات مختلفة، جميعها ينقصها التمويل. وحتى اليوم لم يتم تغطية سوى نحو 20% من قيمتها".

وقدم ماكاندرو عرضا اوضح فيه ان "نداء أوليا لجمع مبلغ 4,6 مليون فرنك سويسري صدر في يناير 2013، بهدف مساعدة النازحين إلى لبنان والأردن والعراق، وتمت زيادة المبلغ المنشود من هذا النداء الآن الى 27,4 مليون فرنك سويسري (نحو 30 مليون دولار)".

واضاف ان "ثمة نداء آخر مستقلا خاصا باللاجئين الفارين إلى تركيا، صدر في نوفمبر 2012، وتمت مراجعته الآن وزيادة المبلغ المنشود جمعه من 32,3 إلى 44,1 مليون فرنك سويسري (نحو48 مليون دولار)".

ويسعى الاتحاد من خلال هذا النداء العاجل الى تقديم العون لنحو 137 الف شخص في لبنان و65 الفا في الاردن و56 الفا في العراق، وحوالى 60 الف شخص في تركيا.

من جانبه، قال الياس غانم، مدير الاتحاد لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا "نحن نحتاج الى مزيد من الدعم للاستمرار بالقيام بواجباتنا".

واضاف "حتى الآن فان التجاوب ليس مع نداءاتنا فقط وانما مع الازمة ككل لم يرتق الى مستوى حجم الازمة".

وقال غانم ان "الاحتياجات هائلة، وهناك ضعفاء بحاجة وبشكل عاجل الى دعم اكبر وحماية ومساعدة لتأمين احتياجاتهم الاساسية وحقوقهم ولحماية كرامتهم الانسانية".

ويهدف النداء لتقديم مزيد من الدعم الطبي والمساعدات الغذائية والمادية وتأمين الحماية للاجئين السوريين.

ووفقا للامم المتحدة فان اكثر من 1,6 مليون سوري فروا من بلادهم الى الدول المجاورة منذ بداية النزاع في مارس 2011 والذي اسفر حتى الان عن مقتل اكثر من 94 الف شخص.

واضافة الى هذا العدد، تقول الامم المتحدة ان اكثر من 4,25 ملايين سوري نزحوا داخل سوريا.

 

×