×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

رئيس أساقفة قبرص: كنائس الشرق تواجه مشاكل لكننا لن نقف مكتوفي الأيدي حيالها

قال رئيس أساقفة قبرص للروم الأرثوذكس خريسوستوموس، اليوم الأربعاء، إن كنائس الشرق الأوسط تواجه مشاكل مختلفة لكن لن نقف مكتوفي الأيدي حيالها.

وقال خريسوستوموس خلال مؤتمر صحافي مشترك في المقر البطريركي للروم الأرثوذكس في البلمند شمال لبنان، مع بطريرك الاسكندرية وكل افريقيا ثيوذوروس الثاني للروم الأرثوذكس، وبطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي، إن "بلادنا وكنائسنا في الشرق الأوسط تواجه مشاكل مختلفة، ونحن لا نقدر أمام هذه المصاعب التي نواجهها أن نبقى مكتوفي الأيدي".

وأضاف "إننا نصلي ونطلب من أجل السلام في كل العالم بشكل عام وفي منطقة الشرق بشكل خاص. كما أننا نضم أصواتنا الى أصوات جميع المطالبين والموجهين أصواتهم لحكّام الأرض لإحلال السلام في هذه المنطقة والعالم".

وتابع "أحيانا، من أجل أهداف غير مشروعة، يخلق الإنسان كل هذه الحروب، في حين أننا نريد السلام الحقيقي والديموقراطية الحقيقية وأن تسود المبادئ الإنسانية وتعم المنطقة والعالم أجمع خاصة منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف "نرغب ببقاء الوجود المسيحي على هذه الأرض، هذا الوجود الذي يعود الى عصور قديمة، ونحن لسنا موجودين فيها وحدنا، إنما هناك الوجود الإسلامي الذي نرغب في العيش المشترك معه كما كنا لمدة قرون بعيدة".

 

×