رسائل مع اثار محتملة لمادة الريسين مرسلة الى رئيس بلدية نيويورك

اعلنت شرطة نيويورك الاربعاء ان رسائل تحتوي على اثار محتملة لمادة الريسين ارسلت الاسبوع الماضي الى رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبيرغ والى لوبي لمراقبة الاسلحة في البلاد يدعمه بلومبيرغ.

وقال المتحدث باسم شرطة نيويورك بول براوني في بيان ان الرسائل فتحت الجمعة في نيويورك والاحد في واشنطن من قبل اللوبي "مايورز اغنيست ايليغال غانز" المدعوم من بلومبيرغ.

واضاف ان الرسائل كانت تحتوي على "تهديدات مجهولة" وان "الاختبارات الاولية اظهرت وجود مادة الريسين" مضيفا ان المرسل "هدد رئيس البلدية مايكل بلومبيرغ مع اشارات الى النقاش حول عملية تشريع الاسلحة" النارية في الولايات المتحدة.

واوضح براوني ان عناصر وحدة الطوارىء في شرطة نيويورك الذين تعاملوا مع الرسائل في مكتب مانهاتن قدموا السبت "علامات طفيفة عن مضمون مادة الريسين".

واضاف البيان ان الشرطة الفدرالية وشرطة نيويورك "تحققان في هذه التهديدات".