شقيق الرئيس الايراني ينسحب من الانتخابات الرئاسية

أعلن داوود أحمدي نجاد شقيق الرئيس الإيراني اليوم الاثنين انسحابه من السباق الانتخابي الرئاسي الذي سيجري في 14 يونيو المقبل.

وذكرت وكالة "مهر" للأنباء ان شقيق الرئيس الإيراني وجه اليوم رسالة الى مجلس صيانة الدستور أعلن فيها عن انسحابه من خوض الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأعرب داوود أحمدي نجاد في الرسالة" عن استعداده التعاون في أي مجال من ِشانه ان يقدم من خلاله خدمة للجمهورية الإسلامية".

يشار الى ان وزارة الداخلية الإيرانية أعلنت ان 686 شخصا ترشحوا للانتخابات الرئاسية ، من المقرر ان يبت مجلس صيانة الدستور بأهليتهم للترشح.