×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

روسيا أرسلت صواريخ جوّالة متطوّرة مضادة للسفن إلى سوريا

نقلت صحيفة (نيويورك تايمز) الأميركية عن مسؤولين أميركيين، أن روسيا أرسلت صواريخ جوّالة متطورة مضادة للسفن إلى سوريا، اعتبروها سلاحاً يقوّض جهود المجتمع الدولي الرامية إلى دعم المعارضة السورية.

وقال المسؤولون المطلعون، الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم، إن روسيا أرسلت في السابق نوعاً من صواريخ "ياختون"، غير أنهم أشاروا إلى أن الصواريخ التي تم إرسالها مؤخراً مجهزة بنظام رادار متطور يجعلها أكثر فعالية من الصواريخ المرسلة سابقاً، في ما اعتبروه تأكيد على الدعم الروسي لنظام الرئيس السوري، بشار السد.

وأشاروا إلى أن هذه الصواريخ، على عكس صواريخ "سكود" وغيرها من الصواريخ أرض - أرض الطويلة المدى التي استخدما نظام الرئيس السوري بشار الأسد، ضد قوات المعارضة، موضحين أن نظام "ياخونت" الدفاعي المضاد للسفن يوفّر للنظام السوري سلاحاً فاعلاً لتقويض جهود المجتمع الدولي الرامية إلى دعم المعارضة السورية، من خلال فرض حظر بحري، أو فرض منطقة محظورة الطيران، أو شن عمليات قصف جوية محدودة.

واعتبر المسؤول في معهد واشنطن لسياسة الشرق الأقصى والمسؤول السابق في الاستخبارات الأميركية، جيفري وايت، أن ترسانة سوريا المعزّزة "إشارة إلى الالتزام الروسي بالحكومة السورية".

ويذكر أن دورية "جين" للدفاع البريطانية أشارت إلى أن سوريا طلبت من روسيا نظام ياختون الدفاعي من روسيا عام 2007، واستلمت البطاريات الأولى في أوائل العام 2011، مشيرة إلى أن الطلبية الأولى شملت 72 صاروخاً، و36 مراكب إطلاق، ومعدات دعم.

وأضافت أن البطاريات جوّالة ما يصعّب مهاجمتها، وتتألف كل واحدة منها من صواريخ، ومنصة لإطلاق 3 صواريخ، وعربة إدارية.

وأشارت إلى أن طول الصواريخ يبلغ نحو 6 أمتار و700 سنتيمتراً، وتحمل كل واحدة منها رؤوساً حربية عالية التفجير أو خارقة للدروع، ويبلغ مداها نحو 290 كيلومتراً.

وأوضحت أنه يمكن توجيه هذه الصواريخ باتجاه الموقع العام للهدف من خلال رادارات طويلة المدى، غير أنها لفتت إلى أن لكل صاروخ راداره الخاص يساعده في الهروب من أنظمة دفاع السفن وتصويبه باتجاه الهدف مع اقترابه منه.

وكان الكرملين، أعلن الثلاثاء الماضي، أن أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، اجتمعا في موسكو، حيث بحثا مسألة بيع منظومات "أس – 300" الروسية لسوريا.

ويُعتقد أن نتنياهو توجه إلى روسيا في مهمة إقناع القيادة الروسية بالعدول عن توريد صواريخ الدفاع الجوي إلى سوريا.

 

×