21 قتيلا بينهم شرطيون في اعمال عنف في شينجيانغ

قتل ما لا يقل عن 21 شخصا بينهم شرطيون في اعمال عنف اندلعت في منطقة شينجيانغ الصينية المضطربة على ما افادت السلطات المحلية الاربعاء.

وقال مسؤول في مقاطعة برشوك حيث اغلبية السكان مسلمون في اقصى غرب الصين لفرانس برس "سقط في المجموع 21 قتيلا، سقط اولا 15 قتيلا بينهم شرطيون وعناصر من البلدية ثم خلال المواجهات قتل ستة مهاجمين بالرصاص".

وافاد موقع صحافي على الانترنت في تيانشان تشرف عليه سلطات شينجيانغ ان اعمال العنف نجمت عن مجموعة كانت تعد "لاعمال ارهابية".

وتهز اضطرابات منتظمة منطقة شينجيانغ على خلفية توترات حادة بين الهان (اتنية الاغلبية في الصين) والاويغور (المسلمون الناطقون بالتركية).

واوضح المسؤول كاو ان الشرطة اوقفت ثمانية اشخاص.

ويندد العديد من الاويغور بقمع ثقافتهم وديانتهم وبنزوح اعداد كبيرة من الاشخاص المنتمين الى اتنية الهان الذين يقودون التنمية الاقتصادية في هذه المنطقة التي ما زالت فقيرة لكنها تزخر بالموارد الطبيعية.