×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

المانيا تحذّر بريطانيا من الإضرار بمكانتها العسكرية إذا انسحبت من الاتحاد الأوروبي

حذّر وزير الدفاع الألماني، توماس دي ميزيير، بريطانيا من أن مكانتها كقوة عسكرية رائدة قادرة على التأثير على الأحداث خارج حدودها ستتعرض للخطر إذا ما أقدمت على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وقال دي ميزيير في مقابلة مع صحيفة "الغارديان" نشرتها اليوم الثلاثاء إن المضاعفات الدفاعية لمثل هذا التوجه "ستكون كبيرة على بريطانيا وأوروبا منظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وهو جانب يبدو أن رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، لا يعترف به ولم يثره في مناقشاتنا رغم أنه يمثل أهمية بالنسبة لنا".

وأضاف "في حال تركت بريطانيا الاتحاد الأوروبي، فإن ذلك سيكون بمثابة خيبة أمل كبيرة لنا، وسيضعف حلف الأطلسي ونفوذها داخله، وستكون العيوب أكثر من المزايا بالنسبة لها من وجهة النظر العسكرية".

وأشار دي ميزيير إلى أنه "لا يتحدث عن مسائل اقتصادية أو قضايا اجتماعية بل عن الأمن وعن نفوذ بريطانيا خارج حدودها وعن قضية يعتقد أنها تشكل جزءاً من التقليد البريطاني بأن تلعب لندن دوراً مؤثراً في العالم، لكن وجودها خارج الاتحاد الأوروبي سيضعف هذا التأثير ولن يخدم مصالحها".

وقال إن ألمانيا "ستفقد شريكاً قوياً في التعاون مع الولايات المتحدة وشريكاً عملياً في التعامل مع القضايا الأمنية"، في حال أقدمت بريطانيا على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وكان رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، هدد مؤخراً بسحب بلاده من الاتحاد الأوروبي ما لم يتغير، وتعهد بالدعوة إلى استفتاء حول مستقبل عضويتها فيه.

 

×