طالبان: الرهائن الاجانب المحتجزون في افغانستان بصحة جيدة

اعلن متمردو طالبان الثلاثاء ان الرهائن العشرة الذين يحتجزونهم اثر هبوط مروحيتهم بشكل اضطراري في شرق افغانستان بصحة جيدة وانهم نقلوا الى احد معاقل المتمردين.

وصرح المتحدث باسم المتمردين ذبيح الله مجاهد لوكالة فرانس برس "لقد نقلوا الى مكان امن ولا يعانون من اي مشاكل صحية بل هم بصحة جيدة وهم في افغانستان".

واضاف ان القيادة العليا للتنظيم لم "تقرر" بعد مصير الرهائن وهم ثمانية اتراك وروسي وقرغيزي احتجزتهم مساء الاحد في شرق البلاد.

وقامت مروحية مدنية من طراز "ام اي-8" اتية من خوست (بالقرب من الحدود مع باكستان) بهبوط اضطراري مساء الاحد بسبب سوء الاحوال الجوية في ولاية لوغار احد معاقل حركة طالبان في شرق البلاد وجنوب العاصمة كابول.

وكان متحدث باسم قوة الحلف الاطلسي في افغانستان (ايساف) اكد من جهته ان هذه المروحية المدنية ليست تابعة لاسطول التحالف الغربي.

وتنشر تركيا العضو في الحلف الاطلسي قرابة 1850 جنديا في افغانستان غالبيتهم في كابول. الا انهم لا يشاركون في المعارك ويقتصر دورهم على القيام بدوريات. واكدت السلطات التركية انها تقوم بمفاوضات مع المسؤولين الافغان على امل الافراج عن الرهائن.

 

×