×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

سفينة حربية جديدة تنضم إلى القطع البحرية الروسية في البحر المتوسط

توجهت سفينة حربية جديدة من الأسطول الروسي العامل في البحر الأسود، اليوم الجمعة إلى البحر المتوسط لتنضم إلى مجموعة القطع البحرية الروسية المتواجدة هناك.

وقال فياتشيسلاف تروخاتشوف، المتحدث الرسمي باسم الأسطول الحربي الروسي العامل في البحر الأسود، لوكالة أنباء "نوفوستي" إن سفينة الإنزال "أزوف" ستنضم إلى مجموعة القطع البحرية الروسية الموجودة في البحر المتوسط في الأسبوع المقبل.

وأشار المتحدث إلى أن سفينة "أزوف" توجهت اليوم الجمعة إلى مضيقي البوسفور والدردنيل اللذين يربطان البحر الأسود بالبحر المتوسط بعد أن أنجزت مهام في البحر الأسود، وسوف تنضم إلى مجموعة الوحدات من القوات البحرية الروسية المتواجدة في البحر المتوسط في الأسبوع المقبل.

وتضم مجموعة الوحدات الموجودة في البحر المتوسط الآن بارجة "سيفيرومورسك، وسفينة خفر السواحل "ياروسلاف مودري" وقاطرتي النجدة "ألطاي" و"أس بي-921" وناقلة الوقود "لينا".

وكان قائد القوات البحرية الروسية الأميرال فيكتور تشيركوف قد أعلن أن البحرية الروسية شرعت في تشكيل مجموعة من القطع التي ستحمي مصالح روسيا في البحر المتوسط.

وقال تشيركوف للصحافيين في ختام اجتماع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو مع قادة القوات المسلحة في آذار/مارس الماضي إن "وزير الدفاع أسند إلينا مهمة تشكيل مجموعة عملياتية من القطع يجب أن تتواجد في البحر المتوسط بصفة مستمرة".

وقال شويغو خلال الاجتماع "أرى أننا نملك كل الإمكانيات لتشكيل هذه المجموعة وتوفير مستلزمات عملها.

 

×