الهند تنقل ملف الجنديين الايطاليين الى هيئة اخرى

اعلن مسؤول هندي الاثنين ان ملف الجنديين الايطاليين المتهمين بقتل صيادين هنديين اعتقدا انهما من القراصنة، نقل الى الوكالة الهندية الوطنية للتحقيق التي ستجري تحقيقا جديدا.

وياتي قرار نقل الملف الى الهيئة المذكورة بعد حكم اصدرته المحكمة العليا الهندية التي اعتبرت في كانون الثاني/يناير ان ولاية كيرالا الهندية غير قادرة على التحقيق في وقائع الحادث البحري الذي حصل قبالة اراضيها.

وقال مسؤول كبير في وزارة الداخلية الهندية رافضا كشف هويته لفرانس برس ان الوكالة الوطنية للتحقيق، وهي وكالة فدرالية هندية متخصصة ايضا في الشؤون البحرية "ستبدأ تحقيقا جديدا، وسيتم الحكم في القضية امام محكمة متخصصة".

وكان الجنديان البحريان الايطاليان يتوليان تأمين ناقلة نفط ايطالية حين قتلا الصيادين الهنديين في منتصف شباط/فبراير قبالة مرفأ كوتشي في كيرالا بجنوب غرب الهند.

وبعد توقيفهما، افادا انهما اعتقدا ان الصيادين من القراصنة.

ومذذاك، تثير القضية توترا في العلاقات بين روما ونيودلهي.

وسمح القضاء الهندي لماسيميليانو لاتوري وسالفاتوري جيروني بالعودة الى ايطاليا للتصويت في الانتخابات التشريعية التي جرت في شباط/فبراير بعد تعهدهما بالعودة الى الهند بحلول 22 اذار/مارس.

وووافقت ايطاليا على هذا الشرط ثم عادت عن التزامها، ما اثار غضب نيودلهي.

وبعد بضعة ايام من التوتر الدبلوماسي، بادرت روما الى اعادة الجنديين للهند.

وتعتبر ايطاليا ان القضية ليست من صلاحية القضاء الهندي لان الوقائع حصلت بحسب روما في المياه الدولية.

 

×