القنصلية الاميركية: اختطاف اجنبي في لاغوس

اعلنت القنصلية الاميركية في لاغوس الاحد ان اجنبيا لم تكشف عن جنسيته تم اختطافه السبت في هذه المدينة الضخمة التي تعتبر العاصمة الاقتصادية لنيجيريا، من دون ان تقدم ايضاحات اخرى.

وقالت القنصيلة في رسالة الى الرعايا الاميركيين ان "القنصلية العامة للولايات المتحدة في لاغوس تلقت تقريرا يفيد بان اجنبيا تم اختطافه في جزيرة فيكتوريا (قبالة سواحل لاغوس) السبت في 23 آذار/مارس قرابة الساعة 23,00 بالتوقيت المحلي".

واضافت ان السلطات المحلية "اكدت هذا الحادث".

وفي اتصال مع وكالة فرانس برس رفض متحدث باسم السفارة الاميركية كشف جنسية الاجنبي المختطف.

وتعذر في الحال الاتصال بشرطة لاغوس للتحقق من هذه المعلومات والحصول على تفاصيل اضافية بشأنها.

ولاغوس هي كبرى مدن نيجيريا اذ يبلغ عدد سكانها 15 مليون نسمة، وهي تقع في جنوب البلاد وتعتبر عاصمتها الاقتصادية.

وفي جنوب نيجيريا غالبا ما تقف عصابات اجرامية خلف عمليات اختطاف الاجانب وهؤلاء يتم الافراج عنهم في اكثر الاحيان مقابل فدية مالية، وذلك خلافا لما يحصل في الشمال حيث تقف جماعات اسلامية متشددة ابرزها بوكو حرام خلف عمليات اختطاف الاجانب الذين ينتهي بهم الامر في غالب الاحيان قتلى.