×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

نتنياهو يرى في خطاب أوباما دعما غير مشروط لإسرائيل

عقّب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على خطاب الرئيس الأميركي باراك أوباما في القدس الغربية مساء اليوم الخميس بشكره على تعبيره عن الدعم غير المشروط لإسرائيل.

وبالمقابل رفض رئيس حزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف الوزير نفتالي بينيت دعوة أوباما في خطابه إلى وجوب قيام دولة فلسطينية وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي قائلا إنه "لا يوجد شعب يحتل أرضه".

وقال بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إن "رئيس الوزراء نتنياهو يشكر الرئيس أوباما على دعمه الراسخ لإسرائيل ويشاركه الرأي بأنه يجب دفع سلام يضمن الأمن لجميع الإسرائيليين. وعلى الدعم غير المشروط لدولة إسرائيل" من خلال تعهد الرئيس الأميركي بمنع إيران من الحصول على سلاح نووي.

من جهة ثانية نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن بينيت تعقيبه على قول أوباما في خطابه إن إسرائيل لن تزدهر بدون قيام دولة فلسطينية، بالقول إن "أقوال أوباما جاءت بالتأكيد انطلاقا من القلق على إسرائيل وصداقة حقيقية، لكننا جربنا نتائج انسحابنا السابق (من قطاع غزة) هذا الصباح في سديروت (التي سقط فيها صاروخ فلسطيني) ومن خلال آلاف الضحايا الذين سقطوا طوال السنين الماضية" في إسرائيل.

وأضاف بينيت أنه "حان الوقت لمفاهيم جديدة ومبتكرة لحل الصراع في الشرق الأوسط وعموما فإنه لا يوجد شعب محتل داخل أرضه".

من جانبه قال رئيس بلدية القدس نير بركات "أعتقد أنه يوجد تغير كبير في توجه الرئيس الأميركي، وفيما دفع حتى الآن بشكل عدواني، فقد سمعنا الآن خطابا لصديق يقول رأيه ولكنه يعبر عن دعمه غير المشروط لنا".

ودعا أوباما في خطاب وجهه إلى الإسرائيليين إلى إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية وشدد على أن الاستيطان يمس بالجهود التي تبذل من أجل تحقيق السلام.

 

×