×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

فيديو/ البيت الأبيض في "مرمى" صواريخ بيونغيانغ

واصلت كوريا الشمالية حربها الإعلامية والافتراضية على الولايات المتحدة الأميركية، فبثت شريط فيديو جديدا يظهر فيه البيت الأبيض ومبنى الكابيتول في مرمى صواريخ بيونغيانغ.

وبعد أسابيع على بث شريطين يظهر في الأول الرئيس الأميركي، باراك أوباما، وسط اللهب، وفي الثاني تعرض مدينة نيويورك لهجوم صاروخي، نشرت كوريا الشمالية الفيديو الجديد تحت عنوان "عواصف نارية ستهبط على المقر العام للحرب".

ونشر الفيديو على موقع حكومي يبث الدعاية للإعلام الرسمي، وتظهر في المشهد الأول صور لمقاتلات وطائرات بي-52 وحاملات طائرات أميركية، وتقول مذيعة: "ثانية بعد ثانية الحرب النووية تقترب".

كما يظهر الفيديو أيضا البيت الأبيض في مرمى صواريخ الجيش الكوري قبل أن تندلع فيه النيران، ثم مبنى الكابيتول وهو ينفجر، وجاء في المقدمة "أن مدى صواريخنا الاستراتيجية غير محدود".

يشار إلى أن الإدارة الأميركية انتقدت في فبراير الماضي "الدعاية الاستفزازية" التي أظهرت أوباما وجنود في الجيش الأميركي وسط ألسنة النار.

ويأتي هذا التصعيد الإعلامي من قبل كوريا الشمالية في أعقاب تهديدها للولايات المتحدة بـ"ضربات وقائية" بعد التصويت في الأمم المتحدة على عقوبات ضد بيونغيانغ، إثر اجرائها ثالث تجربة نووية رغم القرارات الدولية التي تمنعها من ذلك.