اوجلان يؤكد انه سيدعو الخميس لوقف لاطلاق النار

اكد زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله اوجلان الاثنين لنواب اكراد زاروه في سجنه انه سيدعو الخميس عناصر حزب العمال لوقف لاطلاق النار، حسب ما ذكر احد هؤلاء النواب صلاح الدين دميرتاس في اسطنبول.

وقال اوجلان في رسالة تلاها دميرتاس مساعد رئيس حزب السلام والديموقراطية الموالي للاكراد "اواصل تحضيراتي لتوجيه نداء في 21 اذار/مارس الذي يصادف الاحتفالات بعيد النوروز (رأس السنة الكردية). هذا الاعلان سيكون تاريخيا".

واضاف اوجلان في الرسالة "سيشمل النداء معلومات تتعلق بالشقين العسكري والسياسي للحل. اريد تسوية مسألة الاسلحة بسرعة من دون ان تهدر المزيد من الارواح".

وتابع "ان العملية الحالية تتقدم على السكة الصحيحة. هدفنا هو ارساء الديموقراطية في كافة انحاء تركيا. ترمي جهودنا الى ارساء الديموقراطية في كل تركيا".

وقرأ دميرتاس هذا الاعلان المقتضب على الصحافة في ختام زيارة مع اثنين من زملائه لاوجلان في جزيرة ايمرالي قرب اسطنبول حيث يمضي منذ 1999 عقوبة بالسجن المؤبد.

واطلقت سلطات انقرة في نهاية العام الماضي مباحثات مع اوجلان لانهاء النزاع الكردي الذي اسفر عن مقتل اكثر من 45 الف شخص منذ 1984. ومذذاك سمح لاوجلان بالاجتماع ثلاث مرات مع نواب اكراد.