متظاهرون في هونغ كونغ يطالبون بالافراج عن السجناء السياسيين بعد الحكم على قادة التظاهرات المطالبة بالديموقراطية بالسجن 20 اغسطس 2017

تظاهرة في هونغ كونغ احتجاجا على اعتقال قادة "ثورة المظلات"

تظاهر الالاف في هونغ كونغ الاحد من أنصار القادة الثلاثة لـ"ثورة المظلات"، الحركة التي طالبت بالديموقراطية في خريف 2014، للمطالبة "بالافراج عن جميع السجناء السياسيين".

ودين جوشوا وونغ ونيثن لو واليكس تشاو الخميس بالاستئناف وحكم عليهم بالسجن ستة وثمانية وسبعة أشهر، لدورهم في تجمع شكل باكورة "حركة المظلات".

وحكم على الناشطين الثلاثة في محكمة البداية بالقيام بأعمال للمصلحة عامة او باحكام مع وقف التنفيذ، لكن الإدارة الموالية لبكين قررت استئناف احكامهم، في قضية يعتبرها المدافعون عن حقوق الانسان "اضطهادا سياسيا".

ويرى مؤيدو الناشطين الثلاثة ان الادانات دليل اضافي على تعزيز بكين نفوذها على المستعمرة البريطانية السابقة التي عادت إلى فلكها في 1997.

وتحمل متظاهرون من جميع الأعمار حر صيف هونغ كونغ ورطوبته وتجمعوا أمام مبنى محكمة الاستئناف في جزيرة هونغ كونغ، مطلقين هتافات "افرجوا عن جميع السجناء السياسيين" و"العصيان المدني، غير آسفين".

في التجمع الذي دين القادة الثلاثة بسببه في 26 ايلول/سبتمبر 2014 تسلق المتظاهرون الحواجز المعدنية ودخلوا الى ساحة "سيفيك سكوير" الواقعة في مجمع حكومي.

وأثار هذا التحرك تظاهرات أكثر اتساعا ادت بعد يومين الى انطلاق حركة واسعة مطالبة بالديموقراطية اطلقت فيها الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشد الذي احتمى تحت مظلات.

وأدى تظاهر مئات الآلاف على مدى أكثر من شهرين الى شل أحياء بكاملها في المدينة العملاقة للمطالبة بانتخابات مباشرة. لكن بكين لم تقدم أي تنازل.