الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين يتهم فرنسا بالسعي لتصعيد الوضع بخصوص سوريا

اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاربعاء فرنسا بالسعي الى "تصعيد الوضع" بخصوص سوريا عبر دفع روسيا الى استخدام الفيتو ضد مشروع قرار عرضته في مجلس الامن الدولي حول وقف القصف في سوريا.

وقال بوتين امام منتدى اقتصادي في موسكو ان الفرنسيين "طرحوا مشروع القرار رغم علمهم انه لن يتم تبنيه (..) من اجل دفع روسيا الى استخدام الفيتو". 

وقال "لماذا؟ لتصعيد الوضع وتأجيج الهستيريا المحيطة بروسيا".

واتهم وزير خارجية فرنسا جان-مارك ايرلوت بالعودة عن وعود قطعها خلال زيارته الى موسكو الخميس الماضي، وتجاهله مقترحات روسيا حول مشروع القرار "والقائه باللوم على روسيا في جميع الخطايا القاتلة" في سوريا. 

والمح الى ان فرنسا كانت تخدم المصالح الاميركية التي تستغل هذه الهستيريا في الحملة على انتخابات الرئاسة. 

وقال ان "ذلك له قيمة بشكل خاص في ظروف الحملة التي تسبق الانتخابات".

واضاف "لا ادري ان كان ذلك يتناسب مع مصالح دول اوروبية، ولكن هل خدمة سياسة خارجية او حتى مصالح سياسة داخلية لحليف، وهو في هذه الحالة الولايات المتحدة، هو دور دول جادة تزعم ان لها سياستها الخارجية المستقلة، وتقول عن نفسها انها دولة عظمى؟".

 

×