اعتقل 49 شخصا على الاقل بينهم مسؤولون في ابرز حزب موال للأكراد في شرق وجنوب شرق تركيا لاتهامهم ببث "دعاية ارهابية" على صلة بمتمردي لحزب العمال الكردستاني، كما اعلنت مصادر امنية الاربعاء

اعتقال 49 شخصا في جنوب شرق تركيا بتهمة بث "دعاية ارهابية"

اعتقل 49 شخصا على الاقل بينهم مسؤولون في ابرز حزب موال للأكراد، في شرق وجنوب شرق تركيا، لاتهامهم ببث "دعاية ارهابية" على صلة بمتمردي لحزب العمال الكردستاني، كما اعلنت مصادر امنية الاربعاء.

وقال مسؤول لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف هويته ان الموقوفين الـ49 اعتقلوا بتهمة بث "دعاية ارهابية" والانتماء الى "مجموعة ارهابية"، وذلك خلال مداهمات استهدفت حزب العمال الكردستاني في منطقتي حكاري (جنوب شرق) وفان (شرق).

ومن بين الموقوفين، مسؤولون محليون من حزب الشعوب الديموقراطي الذي تتهمه الحكومة التركية بالارتباط بحزب العمال الكردستاني.

ومنذ 32 عاما، يخوض حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره تركيا والاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة منظمة ارهابية، تمردا ضد الدولة التركية في جنوب شرق البلاد، ادى الى مقتل اكثر من 40 الف شخص. وبعد وقف اطلاق نار هش استمر سنتين، استؤنفت اعمال العنف العام الماضي.

وفي بداية الاسبوع، اغتيل اثنان من نواب حكام البلدات ينتميان الى حزب العدالة والتنمية الاسلامي الحاكم، في منطقتي فان وديار بكر (جنوب شرق تركيا)، في مكمنين نسبتهما السلطات الى متمردي حزب العمال الكردستاني.

ولم يعرف الاربعاء إن كانت الاعتقالات على ارتباط باغتيال هذين المسؤولين.

 

×