اصيب عنصرا شرطة بطعنات في هجوم يعتقد انه ارهابي في بروكسل الاربعاء قبل ان يتم اطلاق النار على المهاجم واصابته في ساقه بحسب ممثلي النيابة

اصابة شرطيين طعنا في "هجوم ارهابي" في بروكسل

اصيب عنصرا شرطة بطعنات في هجوم يعتقد انه ارهابي في بروكسل الاربعاء قبل ان يتم اطلاق النار على المهاجم واصابته في ساقه، بحسب ممثلي النيابة. 

وصرح اريك فان دير سيبت المتحدث باسم مكتب النيابة الفدرالية البلجيكية لوكالة فرانس برس "لدينا اسباب تدفعنا الى الاعتقاد بان الحادث هجوم ارهابي". 

وقالت الشرطة ان عنصريها كانا يرتديان الزي المدني حين وقوع الهجوم وان جروحهما ليست خطيرة. 

واضاف فان دير سيبت ان المشتبه به محتجز لدى الشرطة. 

وصرح ضابط في الشرطة لفرانس برس ان المهاجم حاول الهرب الا ان شرطيا اصابه في سابقه. واصيب شرطي ثالث اثناء محاولته القبض على المهاجم. 

ووقع الهجوم في منطقة شاربيك شمال بروكسل، وياتي بعد شهرين من مهاجمة رجل شرطيتين بساطور في مدينة شارلروا جنوب بلجيكا بينما كان يهتف "الله اكبر"، ما ادى الى اصابتهما بجروح.

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن ذلك الهجوم. 

كما شهدت بروكسل تفجيرات انتحارية نفذها عناصر تنظيم الدولة الاسلامية في مطار ومحطة قطارات في اذار/مارس الماضي قتل فيها 32 شخصا.