مقاتل من جماعة "جند الاقصى" في حماة في 31 اغسطس 2016

واشنطن تدرج جماعة جند الاقصى على لائحة المنظمات الارهابية

صنفت الولايات المتحدة جماعة "جند الاقصى" الجهادية السورية رسميا منظمة "ارهابية عالمية"، فيما تتواصل المحادثات لاستئناف وقف اطلاق النار في سوريا. 

وقالت وزارة الخارجية الاميركية ان الجماعة التي ظهرت قبل اربع سنوات كانت في الاساس وحدة في جبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سوريا، قبل ان تنشق عنها.

وحاليا تنشط جند الاقصى بشكل خاص في محافظتي ادلب وحماة، الا انها "موالية بشكل صريح" لجبهة النصرة التي صنفت جماعة ارهابية قبل عامين، بحسب وزارة الخارجية. 

وقالت الوزارة ان جند الاقصى كانت وراء تفجيرين انتحاريين في ادلب في اذار/مارس 2015 

ومقتل 40 رجلا في وسط حماة في 2014. 

وبموجب هذا التصنيف الذي يرافقه عقوبات موازية تفرضها وزارة الخزانة الاميركية، يمنع على الكيانات والافراد الاميركيين اجراء اية تعاملات مع هذه الجماعة. 

وياتي هذا التصنيف فيما يجري وزيرا الخارجية الاميركية جون كيري والروسي سيرغي لافروف محادثات تهدف الى استئناف وقف اطلاق النار في سوريا.