علم كوريا الشمالية على مبنى سفارتها في بكين

واشنطن تدعو بيونغ يانغ الى البدء ب"تفاوض جدي"

دعا وزير الخارجية الاميركي جون كيري السبت كوريا الشمالية الى "تجميد" برنامجها النووي والبدء ب"تفاوض جدي" حول مستقبلها.

وقال كيري خلال لقائه نظيريه الياباني والكوري الجنوبي في نيويورك "قلنا مرارا اننا مستعدون للجلوس مع كوريا الشمالية لمناقشة قضايا عدم الاعتداء والسلام" وكذلك التنمية الاقتصادية.

لكنه اعتبر ان على النظام الشيوعي ان يتوقف "اولا حيث نحن ويقبل بتجميد (برنامجه النووي) والا يقوم باي عمل استفزازي وخصوصا (الا يجري) تجربة جديدة بهدف تحقيق تقارب بين البلدان والبدء بتفاوض جدي حول المستقبل".

واجرت كوريا الشمالية بداية ايلول/سبتمبر تجربتها النووية الخامسة، وهي الاكبر، سبقها اطلاق العديد من الصواريخ البالستية.

وندد المجتمع الدولي بهذه التجارب التي تنتهك قرارات الامم المتحدة فيما يعتزم مجلس الامن فرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ.

من جهتها، تسعى الصين، حليفة بيونغ يانغ الوحيدة، الى استئناف المفاوضات السداسية مع كوريا الشمالية والتي تضم ايضا الولايات المتحدة واليابان وروسيا وكوريا الجنوبية.