الرئيس النيجيري محمد بخاري

رئيس نيجيريا تحت سيل من الانتقادات بعد اقراره باقتباس جزء من خطاب اوباما

تعرض رئيس نيجيريا محمد بخاري لسيل من الانتقادات بعد اقراره بانه اقتبس في خطابه الاخير بعنوان "التغيير يبدأ معي" مقاطع من خطاب الرئيس باراك اوباما بعد فوزه في انتخابات 2008.

اعلن بخاري عن مبادرة اجتماعية في وقت سابق من الشهر في ابوجا حث فيها النيجيريين على "الامتناع عن الرشوة ومقاومة التحزب والضعة وعدم النضج التي سممت بلدنا لفترة طويلة".

وشكل الخطاب استكمالا لحربه على الفوضى التي بدأها وهو قائد للجيش في الثمانينات.

واضطرت الرئاسة الى اصدار بيان مساء الجمعة اعترفت فيه بان هذه الفقرة من الخطاب مقتبسة من خطاب اوباما.

وقال المتحدث باسم الرئاسة غاربا شيهو في بيان ان "الشبه كبير" وان معد الخطاب سيحاسب.

وتساءل النقاد ان كان بخاري يقرأ خطاباته قبل القائها واعتبروا ان الاقتباس يسيء الى صورة نيجيريا في الخارج مع استعداد قادة العالم للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.

وقال المسؤول المعارض اديانجو ديجي على تويتر "على الرئيس ومساعديه ان يحسنوا من ادائهم. توقفوا عن احراج امتنا العظيمة".

وليست المرة الاولى التي يستعير فيها فريق بخاري مقتطفات من الحملات الاميركية بعد ان استخدم شعار "اعادة العظمة لنيجيريا" المماثل لشعار "اعادة العظمة لاميركا" الذي يستخدمه المرشح الجمهوري دونالد ترامب واستخدمه قبله رونالد ريغان.

 

×