بحارة يفرغون صيدهم في سوق سندكان في ولاية صباح الماليزية

خطف ثلاثة بحارة ماليزيين في منطقة تنشط فيها جماعة ابو سياف

خطف ثلاثة افراد من طاقم قارب صيد في منطقة من ماليزيا كانت مسرحا لعمليات خطف ارتكبتها جماعة الاسلامي الفيليبيني ابو سياف، كما اعلن مسؤول محلي الاحد.

ووقعت عملية الخطف ليل السبت قرب جزيرة بوم بوم، المفضلة لدى هواة الغطس في ولاية صباح (شرق).

من جهته، قال عبد الباري عبد الخالد وهو مسؤول عسكري في هذا القطاع لفرانس برس ان "قارب الصيد من ماليزيا". ولم يحدد جنسية الخاطفين.

وردا على سؤال حول احتمال تورط ابو سياف، رفضت السلطات التعليق عل ذلك.

وفي ايار/مايو، افرجت جماعة ابو سياف عن 14 بحارا اندونيسيا كانوا تعرضوا للخطف قبل عدة اسابيع في عمليتين منفصلتين.

وفي تموز/يوليو، تم اختطاف خمسة بحارة ماليزيين على متن زورق قبالة سواحل صباح.

وجماعة ابو سياف احدى الحركات المتطرفة من التمرد الانفصالي المسلم الذي اودى بحياة أكثر من 100 الف شخص منذ السبعينات في جنوب الفيليبين البلد ذات الغالبية الكاثوليكية.

وجماعة ابو سياف الاسلامية متخصصة في عمليات الخطف مقابل فدية وتعتبرها واشنطن منظمة ارهابية بعدما نشأت في التسعينات بتمويل من القاعدة.

وفي الاعوام الاخيرة، بايعت الجماعة تنظيم الدولة الاسلامية، لكن الخبراء يرون انها مهتمة اكثر بالمال.

 

×