الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند

هولاند يعتبر ان العلمانية والاسلام متوافقان ضمن احترام القانون في فرنسا

رأى الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الخميس ان العلمانية والاسلام متوافقان في فرنسا ضمن احترام القانون، رافضا "اي تشريع ظرفي".

وقال هولاند خلال ندوة حول موضوع "الديموقراطية في مواجهة الارهاب" ان "لا شيء في فكرة العلمانية يتعارض مع ممارسة الشعائر الاسلامية في فرنسا، طالما انها تلتزم بالقانون"، مضيفا "لن تكون هناك تشريعات ظرفية، وهي غير قابلة للتطبيق وغير دستورية في آن"، في اشارة الى الدعوات لاصدار قانون جديد حول لباس البحر الاسلامي (البوركيني).

 

×