رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر يصل الى مركز هانغتشو الدولي للمعارض في هانغتشو في الصين حيث تنطلق قمة مجموعة العشرين في 4 سبتمبر

رئيس المفوضية الاوروبية يعارض اجراء محادثات تجارية مع لندن قبل خروجها من الاتحاد

قال رئيس المفوضية الاوروبية جان-كلود يونكر الاحد انه يعارض اجراء اية مفاوضات تجارية بين بريطانيا وغيرها من الدول قبل خروجها من الاتحاد الاوروبي، فيما تستعد استراليا لاجراء محادثات تجارية مع لندن. 

وعقب التصويت بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي (بريكست)، يتعين على لندن اعادة التفاوض على دخولها الى اسواق باقي دول العالم بما فيها اسواق الاتحاد الاوروبي. 

وتعتبر هذه خطوة كبيرة جدا للبلد الذي يعتبر خامس اكبر اقتصاد في العالم. 

وقال يونكر للصحافيين في قمة مجموعة العشرين في مدينة هانغتشو في الصين "لا احب فكرة تفاوض دول اعضاء في الاتحاد الاوروبي على اتفاقيات تجارة حرة".

واضاف ان هذه المفاوضات هي "حصر" على الاتحاد الاوروبي الذي يقوم بها نيابة عن اعضائه "ونحن نتمسك بذلك". 

وجاءت تصريحات يونكر بعد ان صرح رئيس وزراء استراليا مالكولم تيرنبول انه يستعد لاطلاق محادثات مع نظيرته البريطانية تيريزا ماي حول التجارة الحرة في اول محادثات من نوعها منذ التصويت على البريكست. 

واضاف تيرنبول في هانغتشو "لقد بدأنا في تحريك الامور باتجاه التوصل الى اتفاق تجارة حرة مع بريطانيا". 

واضاف "رئيسة الوزراء ماي وانا ملتزمون بالتوصل الى اتفاق تجارة حرة مبكرا بحيث انه عندما تغادر بريطانيا الاتحاد الاوروبي تكون لدينا اسواق مفتوحة بين استراليا وبريطانيا". 

واضاف ان بلاده تقدم لبريطانيا "اكبر قدر من المساعدة على المستوى الفني" للتفاوض، مشيرا الى ان لندن "لم تفاوض على اتفاق تجارة منذ فترة طويلة" لانها كانت عضوا في الاتحاد الاوروبي. 

وطبقا لمسؤولين في الاتحاد الاوروبي فان تفاوض بريطانيا مع الاتحاد الاوروبي لا يمكن ان يبدأ الا بعد ان تفعل لندن المادة 50 التي تحكم الخروج من الاتحاد. 

وصرح الرئيس الاميركي باراك اوباما في مؤتمر صحافي مشترك مع ماي انهما ناقشا الامور التجارية وان البلدين يسعيان الى "ضمان ان لا نشهد تاثيرات سلبية" على العلاقات التجارية الثنائية. 

واضاف ان "العلاقات الاقتصادية قوية للغاية ويمكن ان تصبح اقوى في المستقبل". 

وصرحت ماي انه عقب التصويت بالخروج من الاتحاد الاوروبي "سنتطلع الى اقامة علاقات تجارية جديدة مع دول العالم".

 

×