تركيا: العملية العسكرية في شمال سوريا أسفرت عن إصابة 82 هدفا

تركيا: العملية العسكرية في شمال سوريا أسفرت عن إصابة 82 هدفا

صرحت مصادر عسكرية تركية، أن العملية العسكرية، التي بدأت في وقت مبكر من صباح اليوم الأربعاء، واستهدفت أهدافا محددة مسبقا في جرابلس بمحافظة حلب شمالي سوريا، أسفرت عن إصابة 82 هدفا.

وقالت المصادر، إن الغاية من العملية العسكرية، التي بدأتها قوة المهام الخاصة المشتركة في القوات المسلحة التركية، والقوات الجوية للتحالف، على مدينة جرابلس في محافظة حلب شمالي سوريا، تهدف إلى تأمين الحدود التركية، ودعم قوات التحالف في حربها ضد داعش، وضمان وحدة الأراضي السورية.

وأفادت المصادر للأناضول، أنه في الرابعة من صباح اليوم الأربعاء، بتوقيت تركيا (غرينتش+3)، بدأ، في إطار العملية، القصف باستخدام المدافع وراجمات الصواريخ التركية المتمركزة على الحدود مع سوريا، وبعدها بخمس دقائق بدأ العمل على فتح نقاط للمرور على الخط الحدودي، في عدة أماكن تم تحديدها مسبقا، وفي الساعة 05:45 صباحا توقف قصف المدافع وراجمات الصواريخ.

وأضافت المصادر أنه تم شن الغارة الجوية الأولى في الساعة 06:08 صباحا، ثم نُفذت غارتان أخريان في الساعة 06:10 و06:30 صباحا بتوقيت تركيا.

وقالت المصادر إن قصف المدافع وراجمات الصواريخ، أسفر عن تدمير 70 هدفا، كان قد تم تحديدها مسبقا. كما تم التأكد بحلول الساعة 07:50 صباحا، من أن الغارات الجوية على منطقة جرابلس و"كيكليجا"، والتي شاركت فيها طائرات إف 16 تابعة للقوات الجوية التركية، أسفرت عن إصابة جميع الأهداف التي كان من المخطط ضربها والتي يبلغ عددها 12 هدفا.

وأوضحت المصادر أن رئيس الأركان التركي الفريق أول خلوصي أكار، والرئيس الثاني للأركان الفريق أول أوميت دوندار، يتابعان سير العملية منذ بدئها من مركز قيادة العمليات في مقر رئاسة الأركان التركية، في حين يتابعها قادة القوات من مراكز قيادة قواتهم.