سكان يقفون حدادا في 24 يوليو 2016 امام شموع وزهور وضعها زوار امام مركز تسوق في ميونيخ جنوب المانيا بعد يومين على اقدام شاب الماني ايراني على فتح النار عشوائيا فيه قبل ان ينتحر

اعتقال رجل يشتبه بانه باع سلاحه لمنفذ مجزرة ميونيخ

افاد مصدر قضائي ان الشرطة الالمانية اعتقلت الثلاثاء رجلا يشتبه بانه باع سلاحه للشخص الذي قتل تسعة اشخاص في تموز/يوليو في ميونيخ قبل ان ينتحر.

وقالت نيابة فرانكفورت في بيان ان المحققين نصبوا فخا في ماربورغ (غرب) لتاجر الاسلحة المفترض وهو الماني في ال31 من خلال الاتصال به عبر الانترنت بحجة شراء اسلحة.

وبحسب البيان اعلن الرجل خلال الاتصال "انه سلم القاتل سلاح غلوك 17 مع الذخائر التي استخدمت في هجوم ميونيخ في 22 تموز/يوليو".

وكان ديفيد علي سونبولي الالماني-الايراني البالغ ال18 من العمر اشاع حالة من الذعر في مطعم ماكدونالدز ومركز تجاري في عاصمة بافاريا وقتل تسعة اشخاص قبل ان ينتحر عندما كانت الشرطة على وشك توقيفه.

والشاب الذي كان يعاني اضطرابات عقلية استلهم النروجي اندرز بريفيك الذي نفذ مجرزة قبل خمس سنوات في اليوم نفسه خلفت 77 قتيلا.

وعثر في الموقع على 58 رصاصة فارغة وكان سونبولي يحمل في حقيبته 300 رصاصة.

واحيا الحادث الجدل في المانيا حول ضرورة تشديد القوانين المتعلقة بالاسلحة النارية.

واضافة الى حادث ميونيخ شهدت البلاد الشهر الماضي هجومين اعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنهما : عملية انتحارية نفذها سوري في ال27 رفض طلب اللجوء الذي قدمه اوقعت 15 جريحا، وهجوم بساطور داخل قطار نفذه طالب لجوء افغاني في ال17 اوقع خمسة جرحى.

 

×