عناصر الشرطة التركية يحضرون جنازة ضابط قتل في الانقلاب في مسجد كوجاتيبي في أنقرة

تركيا تقول ان تسعة جنرالات لا زالوا طلقاء بعد المحاولة الانقلابية

قالت الحكومة التركية الاثنين ان 216 جنديا من بينهم تسعة جنرالات لا زالوا طلقاء بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة الشهر الماضي. 

وصرح نائب رئيس الوزراء المتحدث الاول باسم الحكومة نعمان كورتولموش للصحافيين عقب اجتماع الحكومة الاسبوعي "لا زال 216 جنديا فارين في الاجمال من القوات التركية المسلحة والجندرمة". 

واضاف ان "تسعة منهم جنرالات"، وان 30 فارا من الجندرمة و186 من الجيش.

الا انه نفى المزاعم بان عددا من الجنود الفارين انضموا الى حزب العمال الكردستاني المحظور. 

وقال ان تلك مجرد "تكهنات" جاءت بعد تقرير في صحيفة "سوزجو" المعارضة بان 60 انقلابيا من بينهم ثلاثة جنرالات لجأوا الى حزب العمال الكردستاني في شمال العراق. 

واكد انه تم التحقيق مع تسعة اجانب لعلاقتهم بالداعية الاسلامية فتح الله غولن الذي يعيش في الولايات المتحدة في اطار التحقيقات التي اعقبت المحاولة الانقلابية، مضيفا انه تم اعتقال اربعة منهم واحتجاز ثلاثة والافراج عن واحد وان آخر لا يزال طليقا. 

وشنت انقرة حملة قمع واسعة عقب المحاولة الانقلابية استهدفت اتباع غولن الذي تلقي عليه اللوم في المحاولة، حيث اقالت واعتقلت عشرات الالاف من الجيش والقضاء والوظائف الحكومية والتعليم. 

كما اقالت السلطات نصف الجنرالات على خلفية المحاولة الانقلابية فيما قالت انه مؤشر على مدى تغلغل الانقلابيين داخل الجيش.