المرشحة الديموقراطية للرئاسة هيلاري كلينتون ومنافسها الجمهوري دونالد ترامب في صورتين متلاصقتين

كلينتون تتقدم على ترامب بسبع نقاط

اظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الاثنين ان نسبة التأييد لهيلاري كلينتون ارتفعت اربع نقاط في اعقاب المؤتمر الوطني للحزب الديموقراطي، مما سمح بتقدم مرشحة الحزب في السباق الى البيت الابيض سبع نقاط على منافسها الجمهوري دونالد ترامب.

وبحسب الاستطلاع الذي اجرته شبكة "سي بي اس نيوز" فإن نسبة التأييد لكلينتون بلغت 46 بالمئة مقابل 39 بالمئة لترامب.

وقالت "سي بي اس" انه بعد مؤتمر الجمهوريين، وقبيل مؤتمر الديموقراطيين، ارتفعت نسبة التأييد لترامب بنقطتين وباتت النتائج متقاربة.

وبحسب الاستطلاع فإن احدى اكبر مشكلات كلينتون، وهي نظرة الاميركيين السلبية لها، لا تزال قائمة لكنها خفت بعض الشيء منذ المؤتمر الذي انعقد الاسبوع الماضي في فيلادلفيا.

واظهر الاستطلاع ان 50 بالمئة من الناخبين المسجلين لديهم نظرة سلبية لكلينتون مقابل 36 بالمئة ينظرون اليها بإيجابية.

واضاف الاستطلاع ان تلك النسبة الايجابية ارتفعت بخمس نقاط فيما تراجعت السلبية بست نقاط.

وبحسب "سي بي اس" فإن 31 بالمئة من الناخبين لديهم نظرة ايجابية لترامب، وهي تقريبا نفس النسبة التي كانت قبل مؤتمر الجمهوريين. وينظر 52 بالمئة من الناخبين له بسلبية.

أجري الاستطلاع بين 29 و31 تموز/يوليو الماضي وشمل 1393 شخصا من البالغين وبلغ هامش الخطأ فيه 3 نقاط مئوية.

 

×