انتشار للشرطة الالمانية عند مدخل المركز التجاري في ميونيخ

الشرطة الالمانية: مطلق النار في ميونيخ خطط لهجومه منذ سنة

اعلنت الشرطة الالمانية الاحد ان منفذ اطلاق النار في المركز التجاري في ميونيخ مساء الجمعة الذي اوقع تسعة قتلى و35 جريحا خطط لهجومه "منذ سنة".

وقال روبرت هايمبرغر قائد شرطة بافاريا خلال مؤتمر صحافي ان الشاب الالماني-الايراني البالغ من العمر 18 عاما الذي استدرج ضحاياه عبر فيسبوك "خطط لعمله هذا منذ سنة" ولم يختر ضحاياه بشكل محدد.

وتعتبر الشرطة خصوصا ان مطلق النار كان متأثرا بمذبحة فينندن (جنوب غرب) في اذار/مارس 2009 حين قام شاب في السابعة عشرة من العمر باطلاق النار داخل مدرسته السابقة وقتل 15 شخصا قبل ان ينتحر.

واوضح قائد الشرطة ان "النتائج الاولى تشير الى انه كان مهتما بهذا الحدث" حيث قام بزيارة المدينة والتقط صورا قبل سنة "وخطط لاحقا لارتكاب عمل" القتل الذي قام به.

وبحسب التحقيق فان مطلق النار مساء الجمعة في ميونيخ لم يستهدف بشكل محدد ضحاياه قرب المركز التجاري كما اوضح مدعي ميونيخ توماس شتاينكراوس-كوخ خلال المؤتمر الصحافي نفسه.

وقال "ليس هناك اي شيء هنا ضد الاجانب" خلافا لما تطرقت اليه وسائل الاعلام بخصوص الاصول الاجنبية للضحايا.

وقد استدرج الشاب الضحايا بعدما "قرصن" حساب فتاة على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي لدعوتهم الى التوجه الى احد مطاعم ماكدونالدز.  وذكرت وسائل الاعلام انه نشر رسالة على فيسبوك قال فيها "اقدم لكم ما تريدون بسعر غير باهظ".

 

×