صورة ارشيفية

الصين تعلن عن مناورات في بحر الصين الجنوبي قبل قرار لمحكمة التحكيم الدائمة

اعلنت الصين الاحد عن مناورات في بحر الصين الجنوبي، قبل ان تتخذ محكمة التحكيم الدائمة قرارا حول الخلاف البحري بين مانيلا وبكين في هذه المنطقة الاستراتيجية.

وستجرى المناورات حول ارخبيل براسيلز من 5 الى 11 تموز/يوليو الجاري، ولن يحق للسفن الاخرى دخول هذا القطاع خلال فترة المناورات، كما اعلنت ادارة الامن البحري في بيان.

وتجرى هذه المناورات فيما ستصدر محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي، في 12 تموز/يوليو حكمها النهائي المتعلق بالخلاف حول المياه الاقليمية في بحر الصين الجنوبي، بين الفيليبين والصين.

ومنذ عقود، تعتبر بكين ان كامل بحر الصين الجنوبي تقريبا مياه اقليمية صينية، بما في ذلك المياه القريبة من البلدان المجاورة.

وتشكل هذه الخلافات مصدرا محتملا لنزاع اقليمي، وتتزايد كثيرا حدة التوتر كلما اكدت بكين احقيتها بالسيادة على هذه المنطقة.

وتستند الصين الى ترسيم من "تسع نقاط" ظهر على خرائط صينية ترقى الى 1940.

وفي الدعوى التي رفعتها في 2013،ِ طلبت مانيلا من محكمة التحكيم الدائمة الاعلان ان المطالب الصينية انتهاك لاتفاقية الامم المتحدة لقانون البحار التي وقعها البلدان.

لكن الصين التي لا تعترف بصلاحية المحكمة، ولم ترسل بالتالي مندوبين الى الجلسات، اعلنت انها لن تأخذ حكمها في الاعتبار.

واقلقت التوترات في بحر الصين الجنوبي البلدان الاخرى، وارسلت الولايات المتحدة في الاشهر الاخيرة سفنا حربية جابت المناطق القريبة من الجزر التي تسيطر عليها بكين.

وفي هذا الاطار من التوتر مع الفيليبين والولايات المتحدة، اكد الرئيس شي جينبينغ الجمعة ان الصين لن تتنازل عن اي شبر من سيادتها.

وتطالب كل من فيتنام وماليزيا وبروناي وتايوان ايضا بحقوق في هذه المنطقة المتنازع عليها.

 

×